الضفة.. هجمات لمستوطنين تستهدف بلدات وممتلكات فلسطينية

bourbiza mohamed7 يوليو 2024آخر تحديث :
الضفة.. هجمات لمستوطنين تستهدف بلدات وممتلكات فلسطينية


رام الله/ عوض الرجوب/ الأناضول

شن مستوطنون إسرائيليون، الأحد، سلسلة هجمات استهدفت ممتلكات فلسطينية في عدة تجمعات بمختلف مناطق الضفة الغربية، وفق إعلام حكومي فلسطين وشهود عيان.

ففي محافظة رام الله (وسط)، ذكرت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية “وفا” أن “مجموعة من المستعمرين الملثمين هاجمت أطراف قرية برقا (شرق) من مدخلها الرئيسي المغلق، وأحرقت مركبة”.

وأضافت أن مستوطنين هاجموا في غرب رام الله، قرية المزرعة الغربية، دون الإبلاغ عن إصابات، واقتلعوا أشجار زيتون في قرية كُفر نعمة.

وجنوبي الضفة، أشارت “وفا” إلى حادثتين منفصلتين في قريتي حوسان والخضر، غرب وجنوب مدينة بيت لحم.

وقالت إن “مستعمرين شرعوا في شق طريق استعماري (…) بطول 200 متر وعرض 20 مترا” من أراضي حوسان.

وفي الخضر، ذكرت الوكالة أن مستوطنين “شرعوا في تجريف أراضٍ محاذية للبؤرة الاستعمارية “سيدي بوعز” المقامة على أراضي المواطنين في منطقة عين قسيس التابعة لبطريركية الروم الأرثوذكس، بهدف توسيع حدودها”.

وأضافت أن “المستعمرين وضعوا بيتا متنقلا على أراضي منطقة ظهر الزياح، غرب الخضر، تمهيدا للاستيلاء عليها لصالح الاستعمار”.

وفي الخليل، ذكرت “وفا” أن مستوطنين “مسلحين وضعوا منزلا متنقلا على أراضي المواطنين بمنطقة سَدة الثّعلة، في مسافر يطا، تمهيدا للاستيلاء عليها، لصالح بناء مزارع للمستعمرين وتوسيع البؤرة الاستعمارية تسخار مان، المقامة على أراضي المواطنين منذ عام 2020”.

وشمالي الضفة، ذكرت الوكالة الرسمية أن مستوطنين أحرقوا غرفة زراعية وأشجار زيتون في قرية “ظهر العبد” غرب مدينة جنين.

وأضافت “مستعمري البؤرة الاستعمارية الرعوية شرق القرية، هاجموا المنطقة الشرقية من القرية وأحرقوا غرفة زراعية (…) ووصلت النيران إلى بعض أشجار الزيتون في المنطقة”.

ووفق هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الفلسطينية (حكومية) نفذ المستوطنون ما مجموعه 1334 اعتداءً في الضفة الغربية خلال النصف الأول من 2024، تسببت في مقتل 7 مواطنين.

واستنادا إلى معطيات حركة “السلام الآن” اليسارية الإسرائيلية فإن ما يقارب نصف مليون إسرائيلي يقيمون في 146 مستوطنة كبيرة و144 بؤرة استيطانية مقامة على أراضي الضفة الغربية ولا يشمل ذلك القدس الشرقية المحتلة.



الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.





مصدر الخبر وكالة الأناضول

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق