الرئيس المصري يعين رئيسا جديدا لأركان الجيش

bourbiza mohamed3 يوليو 2024آخر تحديث :
الرئيس المصري يعين رئيسا جديدا لأركان الجيش


إبراهيم الخازن/ الأناضول

أعلن الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، مساء الأربعاء، تعيين الفريق، أحمد خليفة، رئيسا جديدا لأركان للجيش.

جاء ذلك في بيان مقتضب للرئاسة، بعد وقت قصير من تعيين الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، الفريق أول عبد المجيد صقر، وزيرا جديدا للدفاع ضمن تعديل وزاري واسع، بحسب إعلام رسمي.

ووفق بيان الرئاسة المصرية، “أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، قرارا بتعيين الفريق أحمد فتحي إبراهيم خليفة، رئيسا لأركان حرب القوات المسلحة”، دون تفاصيل، وذلك خلفا للواء أسامة عسكر.

وأفادت وكالة الأنباء المصرية الرسمية، بأن الفريق أحمد خليفة، تخرج من الكلية الحربية عام 1987، وتدرج في جميع الوظائف القيادية بسلاح المدفعية، حتى عين مساعداً لمدير المدفعية، ثم مديراً لمعهد المدفعية.

كما شغل خليفة، سابقا مديرا لإدارة الشؤون المعنوية، ثم رئيسا لهيئة التنظيم والإدارة للقوات المسلحة، ثم رئيسا لهيئة عمليات القوات المسلحة، ثم أمينا عام لوزارة الدفاع.

كما حصل على ماجستير العلوم العسكرية من كلية القادة والأركان، فضلا عن حصوله على زمالة كلية الحرب العليا من الأكاديمية العسكرية للدراسات العليا والاستراتيجية، بحسب المصدر ذاته.

وفي وقت سابق الأربعاء، أدى الفريق أول عبد المجيد صقر، اليمين الدستورية أمام السيسي، وزيرا للدفاع، خلفا للفريق أول محمد زكي.

وسبق أداء اليمين الدستورية، “إصدار الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة قرار بترقية اللواء أركان حرب عبد المجيد صقر إلى رتبة الفريق أول”، بحسب وكالة الأنباء المصرية (أ ش أ) وصحيفة اليوم السابع المصرية الخاصة.

وبحسب (أ ش أ)، فإن “القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع الفريق أول عبد المجيد صقر تدرج في جميع الوظائف القيادية بسلاح المدفعية حتى عين مديراً لمعهد المدفعية، ثم نائباً لمدير إدارة التجنيد والتعبئة”.

كم تم تعيينه مدير إدارة شئون العاملين المدنيين بالقوات المسلحة، ونائب مدير الكلية الحربية، ومدير كلية القادة والأركان، ثم مديراً لإدارة الشرطة العسكرية، ثم مساعداً لوزير الدفاع ثم عين محافظاً للسويس عام 2018، وفق المصدر ذاته.

كما حصل وزير الدفاع الجديد، على عدد من الأنواط والميداليات منها وسام الجمهورية من الطبقة الثانية.

وبحسب المادة 152 من الدستور المصري، رئيس البلاد هو القائد الأعلى للقوات المسلحة.

في سياق متصل، أصدر الرئيس المصري قرارات بتعيين كل من وزير الدفاع السابق محمد زكي، مساعداً له لشؤون الدفاع، ورئيس الأركان السابق أسامة عسكر، مستشارا للرئيس للشؤون العسكرية.

كما تم تعيين القاضي السابق عمر مروان، مديرا لمكتب الرئيس، واللواء محسن عبد النبي، مستشارا للرئيس للإعلام، ووزيرة التخطيط السابقة هالة السعيد، مستشارة للرئيس للشؤون الاقتصادية.

ولأول مرة في عهد السيسي، الذي تولى منصبه في صيف 2014، يشهد تعديل وزاري، تغيير حقيبتي وزارتي الدفاع والخارجية.

ويعتبر هذا التعديل “أوسع تعديل وزاري في تاريخ الحكومة، حيث شهد تعديل 23 حقيبة وزارية من أصل 31″، وفق ما ذكرته صحيفة “اليوم السابع” المحلية الخاصة.



الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.





مصدر الخبر وكالة الأناضول

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق