قصفنا أهدافا لحزب الله جنوبي وشرقي لبنان

bourbiza mohamed24 يونيو 2024آخر تحديث :
قصفنا أهدافا لحزب الله جنوبي وشرقي لبنان


زين خليل، ستيفاني راضي / الأناضول

ادّعى الجيش الإسرائيلي، الاثنين، أنه قصف أهدافا لـ”حزب الله” جنوبي وشرقي لبنان، فيما أفاد مجلس الجليل الأعلى الإقليمي شمال إسرائيل بسقوط صاروخ مضاد للدروع على إحدى مستوطناته، في ما يبدو تصعيدا جديدا على مستوطنات في الشمال.

وقال الجيش في بيان نشره عبر منصة “إكس”، إنه: “خلال الساعات الماضية أغارت طائرات حربية على عدة بنى تحتية لحزب الله في عيترون وبليدا ومارون الراس في جنوب لبنان”.

وزعم أن طائراته “هاجمت أيضا بنية تحتية يستخدمها نظام الدفاع الجوي لحزب الله في منطقة بعلبك شرقي البلاد”.

من جهة ثانية، أشار الجيش إلى أن دفعاته الجوية “اعترضت هدفا جويا مشبوها أُطلق من لبنان نحو الأراضي الإسرائيلية، دون وقوع إصابات”.

بدورها، قالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، إن “الحديث يدور عن طائرة مسيرة اعتُرِضت في سماء الجولان (السوري المحتل)”.

وفي سياق متصل، أفاد مجلس الجليل الأعلى الإقليمي في شمال إسرائيل، بـ”سقوط صاروخ مضاد للدروع على كيبوتس يرؤون دون وقوع إصابات”، وفق الصحيفة ذاتها.

ولاحقا مساء الاثنين، أكد حزب الله في بيان، أن مقاتليه “استهدفوا “‏مبنى يستخدمه جنود العدو في مستعمرة يرؤون ‏بالأسلحة المناسبة وأصابوه إصابة مباشرة، ممّا أدّى إلى اشتعال النيران فيه وأوقعوا من بداخله بين قتيل ‏وجريح”.‏

وتابع الحزب أن الاستهداف جاء “ردا على ‏اعتداءات العدو ‏الإسرائيلي على القرى الجنوبية الصامدة والمنازل الآمنة وآخرها على بليدا ومارون وعيترون”.

وكانت وكالة أنباء لبنان الرسمية أفادت بعد ظهر الاثنين، أن الطائرات الحربية الإسرائيلية أغارت على بلدات عيترون ومارون الراس وبليدا.

وتصاعدت في الآونة الأخيرة وتيرة التهديدات الإسرائيلية ضد لبنان على وقع تنامي حدة المواجهات بين “حزب الله” والجيش الإسرائيلي.

ويربط “حزب الله” وقف هجماته على إسرائيل بإنهاء الأخيرة حربها على قطاع غزة التي بدأتها في 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2023.

ومنذ 8 أكتوبر، تتبادل فصائل فلسطينية ولبنانية في لبنان بينها “حزب الله” مع الجيش الإسرائيلي قصفا يوميا، أسفر عن مئات بين قتيل وجريح معظمهم بالجانب اللبناني.

وتقول الفصائل في لبنان إنها تتضامن مع غزة، التي تتعرض لحرب إسرائيلية مدمرة خلفت أكثر من 123 ألف قتيل وجريح فلسطينيين، معظمهم أطفال ونساء، إضافة إلى آلاف المفقودين.



الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.





مصدر الخبر وكالة الأناضول

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق