إخلاء مستشفى “كمال عدوان” شمال غزة بعد استهدافه بقصف إسرائيلي

bourbiza mohamed21 مايو 2024آخر تحديث :
إخلاء مستشفى “كمال عدوان” شمال غزة بعد استهدافه بقصف إسرائيلي


غزة / الأناضول

بدأ مستشفى كمال عدوان شمالي قطاع غزة إجلاء المرضى والأطقم الطبية، الثلاثاء، بعد تعرضه لقصف مدفعي من الجيش الإسرائيلي المتمركز في محيطه.

وأفاد مراسل الأناضول، بأن الجيش الإسرائيلي قصف قسم الاستقبال والطوارئ في مستشفى كمال عدوان بقذيفة مدفعية ما أدى إلى دمار كبير في القسم المخصص لاستقبال الجرحى.

وذكر أنه بعد القصف وفي ظل تواجد القوات الإسرائيلية في المحيط، بدأت إدارة المستشفى إخلاء أقسامه من المرضى والجرحى والأطقم الطبية خشية تجدد قصفه أو اقتحامه كما حدث في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وبذلك فإن جميع مناطق محافظة شمالي قطاع غزة باتت دون مستشفيات في ظل الحصار الذي تفرضه القوات الإسرائيلية على مستشفى العودة والذي أدى لتوقف خدماته قبل أيام.

وأمس الاثنين، قصفت المدفعية الإسرائيلية بقذيفة مدفعية الطابق العلوي من “مستشفى العودة” في منطقة تل الزعتر ببلدة جباليا شمالي قطاع غزة.

وكان “العودة” أعلنت، الأحد، في بيان مقتضب، فرض القوات الإسرائيلية حصارا عليه الأمر الذي يمنع الطواقم الطبية من تقديم العلاج للمرضى والجرحى.

وبدأ الجيش الإسرائيلي عمليات توغل جديدة قبل 10 أيام في جباليا وبعض المناطق المحيطة تحت غطاء ناري كثيف استهدفت عشرات المنازل والبنية التحتية بالمخيم الذي يقطنه مئات الآلاف من سكانه والنازحين إليه من مناطق شمال القطاع.

وفي 11 مايو/ أيار الجاري، أمر الجيش الإسرائيلي بتهجير جميع السكان والنازحين في مناطق جباليا وأحياء السلام والنور وتل الزعتر ومشروع بيت لاهيا ومعسكر جباليا وعزبة ملين وأحياء الروضة والنزهة والجرن والنهضة والزهور “بشكل فوري”، والتوجه نحو غرب مدينة غزة.

وخلفت الحرب الإسرائيلية على غزة، المتواصلة منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أكثر من 115 ألفا بين قتيل وجريح من الفلسطينيين، معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل الحرب على غزة رغم صدور قرار من مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فورا، وكذلك رغم أن محكمة العدل الدولية طالبتها بتدابير فورية لمنع وقوع أعمال “إبادة جماعية”، وتحسين الوضع الإنساني بغزة.



الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.





مصدر الخبر وكالة الأناضول

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق