نجدد الدعوة لوقف إطلاق النار في غزة

bourbiza mohamed13 مايو 2024آخر تحديث :
نجدد الدعوة لوقف إطلاق النار في غزة


اسطنبول/ الأناضول

قال المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن هانس غروندبرغ، الاثنين، “بينما يستمر الوضع الإقليمي في تعقيد قدرتنا على تحقيق تقدم باليمن، نجدد الدعوة لوقف إطلاق النار في قطاع غزة”.

جاء ذلك في كلمة ألقاها غروندبرغ أمام مجلس الأمن الدولي حول الوضع في الشرق الأوسط، وخاصة اليمن.

وحث المبعوث الأممي “جميع الأطراف المعنية على خفض التصعيد في البحر الأحمر ومحيطه”.

وأضاف غروندبرغ: “بينما يستمر الوضع الإقليمي في تعقيد قدرتنا على تحقيق تقدم باليمن، نجدد دعوة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش لوقف إطلاق النار في قطاع غزة”.

وشدد المبعوث الأممي أن “المزيد من العنف لن يحل الصراع في اليمن. بل على العكس، لن يؤدي سوى إلى تفاقم المعاناة ويخاطر بخسارة فرصة التوصل إلى تسوية سياسية”.

وجدد دعوة الأطراف باليمن إلى “ممارسة أقصى درجات ضبط النفس في أفعالها وكلماتها خلال هذه الفترة الهشة”.

وتتكثف منذ مدة مساعٍ إقليمية ودولية لإيجاد حل سياسي شامل للأزمة في اليمن، شملت زيارات لوفدين سعودي وعماني إلى صنعاء، وجولات خليجية للمبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ، والأممي هانس غروندبرغ.

ويعاني اليمن حربا بدأت عقب سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء وعدة محافظات نهاية 2014، واشتد النزاع منذ مارس/ آذار 2015، بعد تدخل تحالف عسكري عربي بقيادة السعودية لإسناد قوات الحكومة الشرعية، في مواجهة جماعة الحوثي المدعومة من إيران.

و”تضامنا مع غزة”، التي تواجه منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي حربا إسرائيلية بدعم أمريكي، يستهدف الحوثيون بصواريخ ومسيّرات سفن شحن مرتبطة بإسرائيل في البحر الأحمر وبحر العرب والمحيط الهندي.

وردا على شن واشنطن ولندن ضمن تحالف، منذ مطلع العام الجاري، غارات على “مواقع للحوثيين” باليمن، أعلنت الجماعة أنها باتت تعتبر السفن الأمريكية والبريطانية كافة ضمن أهدافها العسكرية.



الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.





مصدر الخبر وكالة الأناضول

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق