“القسام” تعلن وفاة أسير إسرائيلي بغزة لنقص الدواء والغذاء

bourbiza mohamed24 مارس 2024آخر تحديث :
“القسام” تعلن وفاة أسير إسرائيلي بغزة لنقص الدواء والغذاء


غزة/ الأناضول

أعلنت “كتائب القسام” الذراع العسكري لحركة حماس، السبت، وفاة أسير إسرائيلي لديها في قطاع غزة جراء نقص الدواء والغذاء.

وقات القسام، في منشور عبر تطبيق تلغرام: “نعلن وفاة الأسير الصهيوني ييجـﭫ بوخطاﭪ (34 عاما) نتيجة نقص الدواء والغذاء”.

وأضافت: “كنا حذرنا سابقا أن أسرى العدو يعانون ذات الظروف التي يعانيها شعبنا من الجوع والحرمان، ويعانون من نقص الغذاء والدواء، وأن المرض بات يهدد حياة عددٍ منهم”.

وجراء الحرب وقيود إسرائيلية، بات سكان غزة ولا سيما محافظتي غزة والشمال على شفا مجاعة، في ظل شح شديد في إمدادات الغذاء والماء والدواء والوقود، مع نزوح نحو مليوني فلسطيني من سكان القطاع الذي تحاصره إسرائيل منذ 17 عاما.

ونشرت كتائب القسام مقطع فيديو قصير يظهر فيه الأسير الإسرائيلي ينطق اسمه.

وعلقت “القسام” على الفيديو قائلة: “ما يعانيه أهالي قطاع غزة من حصار ونقص في الغذاء والدواء سيعانيه أسراكم أيضًا” (في إشارة لإسرائيل وذوي الأسرى).

وأضافت: “رغم أنه نجا من استهدافات جيش الاحتلال، إلا أنه لم ينج من نقص الغذاء والدواء”.

وحتى الساعة 19:20 (ت.غ)، لم يصدر عن السلطات الإسرائيلية تعليق على بيان “القسام”.

ولم تفلح مفاوضات غير مباشرة، تتوسط فيها مصر وقطر والولايات المتحدة، في التوصل إلى اتفاق جديد بين “حماس” وإسرائيل لوقف إطلاق النار يتضمن تبادلا لأسرى.

وبوساطة قطرية مصرية أمريكية، سادت هدنة بين “حماس” وإسرائيل لمدة أسبوع حتى 1 ديسمبر/ كانون الأول 2023، تضمنت وقف القتال وتبادل أسرى وإدخال مساعدات محدودة للغاية إلى غزة.

وحلَّ شهر رمضان هذا العام، وإسرائيل تواصل حربها المدمرة ضد قطاع غزة، على الرغم من مثولها أمام محكمة العدل الدولية، أعلى هيئة قضائية في الأمم المتحدة؛ بتهمة ارتكاب جرائم “إبادة جماعية” في حق الفلسطينيين.



الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.





مصدر الخبر وكالة الأناضول

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق