مدربا المنتخبين السوري و الكوري الجنوبي يراهنان على الفوز بتصفيات المونديال

Bourbiza Mohamed5 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 6 سنوات
Bourbiza Mohamed
رياضة
أيمن الحكيم المدير الفني لسوريا

راهن مدربا المنتخبين السوري و الكوري الجنوبي على تحقيق الفوز في المواجهة المرتقبة بينهما غدا الثلاثاء ضمن منافسات الجولة الثانية للمجموعة الأولى من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم لكرة القدم التي ستقام بروسيا 2018.

وفي تصريح صحفي، نقله موقع الاتحاد الآسيوي للعبة على شبكة الإنترنت، قال أيمن الحكيم المدير الفني لمنتخب سوريا ، ” نحن ندرك أن المباراة ستكون صعبة لأننا نلعب أمام فريق قوي، وسنقدم كل جهد عندنا وسنحاول تقديم أفضل ما بوسعنا”.

وأضاف “هذه المباراة مهمة ولهذا يجب أن نحافظ على مستوى تركيز عال طوال الوقت، فمن الصعب مواجهة فريق كبير ولكن كل الفرق تمتلك فرصة في التأهل لكأس العالم”.

وتابع الحكيم تصريحاته قائلا، “لعبنا بصورة جيدة أمام أوزبكستان رغم خسارتنا، ولكن أعتقد أننا سنقدم مستوى جيد من جديد، هذه المباراة مختلفة وكوريا الجنوبية تلعب بأسلوب مختلف عن أوزبكستان، لم أقرر طريقة لعبنا بعد، فالمهم أن نحافظ على تركيزنا طوال الوقت، ونجد التوازن المناسب بين الدفاع والهجوم، ورغم أن منتخب كوريا الجنوبية قوي إلا أننا لن نلعب بطريقة دفاعية”.

ومن جانبه، قال الألماني أولي شتيلكه المدير الفني لكوريا الجنوبية، “نريد الحصول على النقاط الثلاثة من منتخب سوريا ، في المباراة الماضية أمام الصين حققنا فوزا صعبا، نحن نتطلع لتحقيق نتيجة جيدة، بكل وضوح لعبنا بصورة جيدة لمدة 70 دقيقة أمام الصين ولكننا جعلنا الأمور صعبة على أنفسنا في آخر ربع ساعة، ومن الواضح أن الفريق أخذ درسا مفيدا من تلك المباراة”.

وأضاف “اللاعبون في أوروبا من أمثال كي سيونغ-يونغ، وجي دونغ-وون، ولي تشونغ-يونغ، وكوو جا-تشيول يستعدون لانطلاق الموسم الجديد وقد استعادوا لياقة المباريات خلال المواجهة أمام الصين”.

وتابع تصريحاته قائلا ” منتخب سوريا أقل منا في التصنيف ولكن هذا ليس عائقا أمامهم بل سيكون فرصة لإظهار مستوى قدراتهم، الآن نحن سنلعب خارج أرضنا ولكن لا يهم إن كنا نلعب على أرضنا أو خارجها، حيث أننا نتطلع لتحقيق الفوز والنقاط الثلاث”.

ويتطلع منتخب سوريا بأمل حذر لتحقيق نتيجة إيجابية أمام كوريا الجنوبية، وتعويض الهزيمة التي مني بها في الجولة الأولى من أوزبكستان بهدف دون رد، بينما يحاول نمور كوريا تحقيق الفوز الثاني على التوالي. و

التقى منتخب سوريا مع نظيره الكوري الجنوبي 6 مرات، وحقق فوزاً واحداً مقابل تعادلين و3 خسارات.
ويتصدر منتخب إيران ترتيب المجموعة الأولى برصيد 3 نقاط بفارق الأهداف عن كوريا الجنوبية، وأوزباكستان، ثم الصين بلا رصيد من النقاط بفارق الأهداف عن منتخبي سوريا، وقطر.
وتخوض قارة آسيا تصفيات المونديال ضمن مجموعتين تضم كل منهما 6 منتخبات، ويتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني عن كل مجموعة من المجموعتين مباشرة إلى كاس العالم، فيما يلتقي صاحبا المركزين الثالث من كل مجموعة في الملحق الآسيوي، على أن يلعب الفائز مع خامس قارة أمريكا الجنوبية أو أمريكا الشمالية أو أوقيانوسيا، وهو ما سيحدده الفيفا في وقت لاحق، على مقعد بالمونديال.

اترك رد

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق