ما هوية الرجل الذي يزعم أنه كان وراء محاولة اغتيال بولتون؟ كم المبلغ الذي دُفع وما علاقة سليماني؟

Bourbiza Mohamed11 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ شهرين
Bourbiza Mohamed
منوعات
ما هوية الرجل الذي يزعم أنه كان وراء محاولة اغتيال بولتون؟ كم المبلغ الذي دُفع وما علاقة سليماني؟

زعم مكتب التحقيقات الفيدرالي أن شهرام بورصفي هو الرجل وراء محاولة اغتيال مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق، جون بولتون، ويُزعم أنه عضو في الحرس الثوري الإيراني.

يقول الـFBI إنه في عام 2021، حاول بورصفي دفع مخبر لتوظيف شخص ما مقابل 200 ألف دولار من أجل” القضاء على شخص ما”. ارتفع المبلغ لاحقًا إلى 300 ألف دولار. بعث بورصفي حتى صورًا لعنوان منزل بولتون وصور لأكوام الأموال إلى المخبر.

وزُعم أن بورصفي قال إن القتل يجب أن يحدث في مرآب مكتب بولتون، مع إشارة المخبر إلى أنها “كانت منطقة ذات حركة مرورية كبيرة”.

كما يزعم الـFBI أن بورصفي “قدم مهمة ثانية مقابل مليون دولار”. هدف تلك المهمة هو وزير الخارجية السابق مايك بومبيو، وفقًا لمصدر مطلع على التحقيق ومصدر مقرب من بومبيو.

لم يتم القبض على المشتبه به ولكنه مطلوب من قبل الـFBI بعد سعيه لتنفيذ هذه المؤامرة.

المؤامرة ضد بولتون هي أحدث ادعاء بتخطيط إيران لهجمات على أراض أمريكية. ففي عام 2011، قالت السلطات الأمريكية إن إيران كانت تخطط لتفجير مطعم في واشنطن لقتل السفير السعودي آنذاك لدى الولايات المتحدة ووزير الدولة السعودي الحالي للشؤون الخارجية، عادل الجبير.

وفي الأسبوع الماضي فقط، ألقت الصحفية والناشطة مسيح علي نجاد، وهي مواطنة أمريكية من أصول إيرانية تعيش في نيويورك، باللوم على النظام الإيراني بعد أن اعتُقل رجل يحمل بندقية هجومية في الحي الذي تقطن فيه. يأتي ذلك بعد عام من قول السلطات الأمريكية إن النظام الإيراني كان يخطط لاختطافها.

من جانبه، قال مستشار الأمن القومي، جيك سوليفان، إنه ستكون عواقب وخيمة لأي إجراءات ضد أي مواطن أمريكي، وعلى الجانب الآخر، حذر وزير خارجية طهران من أي إجراءات ضد مواطنين إيرانيين استنادًا على ما وصفوه بـ”اتهامات لا أساس لها”.

 

 

 

 



Source link

اترك رد

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق