“ليغو” تكرّم لوحة فان غوخ ليلة النجوم بعمل يحاكي ضربات فرشاته عبر 2316 قطعة

Bourbiza Mohamed21 مايو 2022آخر تحديث : منذ شهر واحد
Bourbiza Mohamed
منوعات
“ليغو” تكرّم لوحة فان غوخ ليلة النجوم بعمل يحاكي ضربات فرشاته عبر 2316 قطعة


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — عندما اشترى متحف نيويورك للفن الحديث (MoMA) لوحة “The Starry Night” (الليلة المتلألئة بالنجوم) من جامع أعمال فنية خاص عام 1941، لم تكن اللوحة ذائعة الصيت بعد.

ومنذ ذلك الحين، وخلال مسار مؤلف من 81 عامًا، لم تتوقف تحفة فنسنت فان غوخ الفنية عن أن تكون مصدر إلهام لكثير من المنتجات الفنية وغيرها، بدءًا من أغنية دون ماكلين الشهيرة عام 1971، إلى البضائع ذات الإنتاج الضخم، التي تشمل الأوشحة، والمظلات، وزجاجات المياه.

وراهنًا، تخوض شركة “ليغو” هذا الغمار، حيث دعت المعجبين إلى إعادة إنتاج ضربات فرشاة الرسام الهولندي، من قطعها الصغيرة.

وصمّم ترومان تشينغ (25 عامًا) من هونغ كونغ الصينية هذه المجموعة المكونة من 2316 قطعة، التي تستهدف البالغين، وستعرض للبيع بالتجزئة بسعر 169.99 دولارًا. شارك تصميمه عبر منصة LEGO Ideas، التي تأخذ تصاميم وضعها المعجبون بهذه العلامة التجارية، وتعرضها لتصويت الجمهور، ثم تنفّذ الأفكار التي حصلت على الاستحسان. وبين الأفكار الرابحة الأخرى برزت آلة كاتبة للعمل، ومنزل فيلم “Home Alone”، ومشهد من “Seinfeld”.

Credit: LEGO

استوحى فان غوخ لوحته “The Starry Night” من المشهد الذي تطل عليه نافذته في مستشفى دير Saint-Paul de Mausole للأمراض النفسية في مدينة سان-ريمي الفرنسية، حيث أمضى 12 شهرًا بين عامي 1889 و1890، سنة مماته.

وقال تشينغ، طالب الدكتوراه، إن مصدر إلهامه هو اللعب بـLEGO، ولاحظ أنه عندما رتب قوالب الحجارة خلال مراحل متباعدة وعشوائية بدت له أشبه بضربات فرشاة فان غوخ المميزة.

وفي بيان نشرته شركة LEGO على موقعها على الإنترنت، أفادت أنه “كان من دواعي سرورنا ابتكار حيل وتقنيات بغية استعادة الشكل الأصلي للوحة الأصلية.

وتابع البيان: “ينتقل عمل الفرشاة في اتجاهات عديدة عند موقع القمر والسحب الدوامة في اللوحة، لذلك كان هناك استخدام إبداعي لقطع مقوسة ومقطعة ضمنًا”.

وأشارت سارة سوزوكي، المديرة المساعدة لـMoMA في البيان، إلى أنّه “في متحف الفن الحديث، نحتفل بفرصة ربط الفن بالجمهور، ويسعدنا أن نكون جزءًا من طريقة جديدة لاختبار عمل فان غوخ، كي يكون الملهم والدافع الإبداعي للناس من كل الفئات العمرية”.

وفي حديثه عن قرار تحويل التصميم إلى مجموعة LEGO، قال فريديريكو بيغير، رئيس التسويق العالمي في شركة الألعاب: “كان تصميم ترومان تحفة فنية بحد ذاته، ويظهر كيف أنّ عددًا من العناصر وتقنيات LEGO المختلفة يمكن استخدامها لنسخ لوحة فان غوخ الأيقونية”.

وبالتزامن مع هذا الإصدار، أطلقت LEGO مسابقة جماهيرية لتقديم تصاميم صغيرة مستوحاة من السماء ليلًا. وستشكل التصاميم الفائزة جزءًا من التجهيز المعروض في بهو MoMA هذا الصيف.

وهذه المجموعة ستكون متاحة مبدئيًا لأعضاء MoMA وشخصيات ليغو البارزين اعتبارًا من 25 مايو/أيار، قبل طرحها للبيع العام بعد أسبوع.



Source link

اترك رد

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق