كيف يؤثر ارتفاع أسعار الذهب على السوق المصري؟

Bourbiza Mohamed9 مارس 2022آخر تحديث : منذ 7 أشهر
Bourbiza Mohamed
منوعات
كيف يؤثر ارتفاع أسعار الذهب على السوق المصري؟

القاهرة، مصر (CNN)– ارتفعت أسعار الذهب في مصر بشكل ملحوظ متأثرة بالزيادة العالمية للمعدن النفيس بسبب الحرب الروسية على أوكرانيا، وزاد السعر في مصر بنسبة تتراوح بين 8-10% منذ اندلاع الحرب، مما تسبب في ضعف في حركة المبيعات، خاصة بين الطبقة المتوسطة التي تمثل النسبة الأكبر من حركة البيع، ويتركز شرائها في المشغولات الذهبية عيار 21، بحسب ما ذكره مسؤولون باتحاد الصناعات المصرية.

وتراوحت أسعار الذهب في مصر بين 757 جنيهًا لعيار 18 حتى 1009 جنيهات لعيار 24 بحسب تجار، وتتحرك الأسعار طوال اليوم متأثرة بالتذبذب الكبير في أسعار البورصات العالمية للذهب.

قال إيهاب واصف رئيس شعبة تصنيع المعادن الثمينة باتحاد الصناعات المصرية، إن أسعار الذهب ارتفعت بنسبة 20% منذ بداية العام، منها حوالي 8% منذ اندلاع الحرب الروسية على أوكرانيا قبل نحو شهر، مضيفًا أن الحرب الأوكرانية أصبحت العامل الرئيسي لتحديد توقعات أسعار المعدن الأصفر، مدللًا على حديثه بارتفاع أسعار الذهب، الثلاثاء، بنسبة 3% بعد تصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن بشأن حظر استيراد النفط والغاز من روسيا.

أضاف واصف، في تصريحات خاصة لـCNN بالعربية، أن استمرار أمد الحرب الأوكرانية سيزيد من ارتفاع أسعار الذهب، والذي سجل مستويات لم يحققها منذ أغسطس عام 2020 في ظل جائحة فيروس كورونا.

أما عن تأثير زيادة الأسعار على المبيعات، قال إيهاب واصف، إن سوق الذهب يعاني من هدوء في المبيعات، نتيجة أن الفترة الحالية ليست موسما لشراء الذهب في الأوقات الاعتيادية، ولذا يصعب قياس تأثير الزيادة على حركة المبيعات.

وقال المهندس رفيق عباسي، رئيس غرفة المشغولات الذهبية باتحاد الصناعات المصرية سابقًا، إن سعر الذهب عالميًا ارتفع بقيمة 200 دولار للأوقية بنسبة 10% من إجمالي السعر ليسجل، الأربعاء، حوالي 2010 دولارات منذ اندلاع الحرب الروسية على أوكرانيا، مشيرًا إلى أن هناك ارتباط بين أسعار الذهب والأحداث السياسية العالمية، ففي حالة حدوث توترات سياسية أو حروب يتجه المستثمرون والمؤسسات المالية الكبرى إلى الاستثمار في الملاذات الآمنة مثل الذهب للتحوط من تراجع أسواق الأسهم وأدوات الدين الحكومية.

وسبق أن أعلن وزير البترول والثروة المعدنية طارق الملا، عن احتياطي يقدر بأكثر من مليون أوقية من الذهب بحد أدنى بمنطقة “إيقات” بصحراء مصر الشرقية، ويقوم على تنمية هذا الكشف شركة “إيقات” والتي تعد ثالث شركة في مصر تقوم باستخراج الذهب والمعادن المصاحبة، حيث يعمل حاليًا كل من شركة “السكري” لمناجم الذهب وشركة “حمش مصر” لمناجم الذهب.

وأوضح عباسي، في تصريحات خاصة لـCNN بالعربية، أن سوق الذهب المحلي تأثر بارتفاع سعر المعدن النفيس عالميًا؛ لأن تحديد السعر في الأسواق المصرية مرتبط بعاملين: أولًا السعر العالمي، وثانيًا سعر الدولار مقابل الجنيه، ولذا مع ارتفاع السعر عالميًا زاد في السوق المحلي بالنسب نفسها، مشيرًا إلى أن توقعات سعر الذهب خلال الفترة المقبلة مرتبط بالأحداث العالمية، وفي ظل عدم تراجع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن وقف الحرب على أوكرانيا والتصعيد من جانب أوروبا والولايات المتحدة، سيواصل السعر في الزيادة، أما في حالة حدوث اتفاق لتهدئة الأوضاع ستتراجع الأسعار تلقائيًا، إلا أنه من الواضح استمرار التصعيد ومن ثم سيواصل سعر الذهب مسار الصعود.

وحول تأثير زيادة أسعار الذهب على حجم المبيعات، أكد رفيق عباسي تأثر المبيعات سلبًا بزيادة أسعار المعدن النفيس نتيجة عدم قدرة شريحة كبيرة من المستهلكين على الشراء بالأسعار الحالية، خاصة وأن نسبة 80% من مبيعات الذهب في مصر من عيار 21 الذي تشتريه الطبقة المتوسطة -الغالبية العظمى من المستهلكين- سواء للزينة أو الاستثمار، أما الطبقة الغنية تتجه إلى شراء سبائك مثل الحكومات والمؤسسات الاقتصادية الكبرى لحفظ مدخراته بها، حتى لا يخسر عائد “المصنعية”.



Source link

اترك رد

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق