عيد الأضحى 12سبتمبر و ليس 11سبتمبر فرحة خاصة لمسلمي أمريكا

Bourbiza Mohamed2 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 6 سنوات
Bourbiza Mohamed
الرأي الحر
عيد الأضحى
بوربيزا محمد

أعربت شخصيات مسلمة في الولايات المتحدة عن ارتياحهم  لإعلان السلطات في المملكة العربية السعودية أن أول أيام عيد الأضحى سيصادف الثاني عشر من سبتمبر/أيلول الجاري، وليس في 11 من الشهر ذاته.

ولأن 11 سبتمبر هو يوم أسود لدى الأمريكيين، لصلته باعتداءات 11 سبتمبر 2001 المؤلمة حين قام تنظيم القاعدة بتفجير برجي مركز التجارة العالمي بنيويورك ومقر وزارة الدفاع، تحسّبت الجالية المسلمة في الولايات المتحدة بأن يصادف هذا اليوم أول أيام عيد الأضحى المبارك، فيساء تفسير فرحتهم بالعيد.

وبهذا الصدد قال المتحدث باسم مجلس العلاقات الإسلامية في الولايات المتحدة (كير) إبراهيم هوبر، في تصريحات صحفية “إن مصادفة عيد الأضحى في 12 سبتمبر/أيلول، على الأقل لن يعط فرصة للحاقدين على الإسلام بأن يدّعوا كذبًا أن المسلمين يحتفلون في 11 سبتمبر( نفس اليوم يصادف أحداث 11 سبتمبر التي سقط فيها نحو 3 آلاف قتيل في أمريكا قبل 15 عاما).

وأشار هوبر أن مجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية ومنظمات إسلامية أخرى أعربوا مرارًا عن قلقهم إزاء تصاعد جرائم الكراهية ضد المسلمين في الولايات المتحدة”.

واضاف أن “المخاوف المتعلقة بالأمن هي قضايا يومية تقريبا بالنسبة لنا، مشيرًا إلى عملية قتل أحد الأئمة في نيويورك، فضلًا عن طعن إمرأة مسلمة في نفس المدينة ليلة أول أمس الأربعاء”.

وقبيل اعلان السعودية رسميًا أن أول أيام عيد الاضحى الاثنين 12 سبتمبر، أعرب بعض المسلمين في الولايات المتحدة، عبر حساباتهم الشخصية على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، عن مخاوفهم من قدوم العيد في 11 سبتمبر، مشيرين أن فرحهم في هذا اليوم (إن صادف يوم العيد) لا يعني أنهم فرحون لبما جرى من اعتداءات يوم 11 سبتمبر 2001، متمنين الا يساء فهمهم من الشعب الامريكي.

ومن رواد تويتر من غرّد قائلًا، “لا يمكننا أن نتخيل كيف سيكون الحال إن صادف العيد الأضحى، يوم 11 سبتمبر”، معتبرًا أن المرشح الأمريكي دونالد ترامب سيتستغل ذلك من خلال خلق مزيد من التفرقة”.

وأوضح مستخدم آخر لمواقع التواصل الاجتماعي قائلًا ” أقول لكم من الآن، قد يصادف عيد الأضحى اليوم 11 من سبتمبر، ويحدد ذلك بناء على التقويم القمري، ولا تظنوا أن ذلك احتفالًا بأحداث 11 سبتمبر 2001″.

المصدرالأناضول

اترك رد

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق