“شرطة أسرية” في مصر .. مقترح لـ”إجهاض” الخلافات الزوجية قبل الطلاق

Bourbiza Mohamed19 أغسطس 2016آخر تحديث : منذ 6 سنوات
Bourbiza Mohamed
أخبار مصريةالرأي الحر
“شرطة أسرية” في مصر .. مقترح لـ”إجهاض” الخلافات الزوجية قبل الطلاق
عبدالرحمن الخالدي / وسيط أون لاين

دعوة أطلقتها منظمة حقوقية مصرية، وتبناها أعضاء بمجلس النواب، توصي بضرورة تشكيل “شرطة أسرية” في مصر تُعنى بحل الخلافات الزوجية بين الأزواج المصريين، للحد من حالات الطلاق المتزايدة بينهم، أثارت جدلا واسعا ما بين مؤيدين ومعارضين للفكرة.

مشروع القانون الذي تقدم به مركز “عدالة ومساندة” الحقوقي، (منظمة غير حكومية)، يتضمن مقترحا بفصل قضايا الخلافات الأسرية عن القضايا الجنائية، التي تنظر فيها الشرطة، وتشكيل “شرطة أسرية” خاصة مع تخصيص مكاتب مستقلة لها.

وكما يقول القائمون عليها، فإن الهدف من المبادرة هو التعامل مع القضايا الأسرية بطريقة مختلفة لحلها قبل الوصول إلى طريق مسدود، في ظل ارتفاع معدلات الطلاق في مصر، حيث أثبتت الأرقام الأخيرة وصول عدد المطلقات إلى 3 ملايين سيدة.

هذا المقترح يشابه فكرة إنشاء محكمة الأسرة، والتي تأسست العام 2004 في مصر، لسرعة النظر في قضايا الخلافات الزوجية.

وخلال الأعوام الـ 50 الأخيرة، ارتفعت نسب الطلاق في مصر من 7% إلى 40%، حيث أنه وبحسب المحاكم الأسرية فإن مصر تشهد يوميا 240 حالة طلاق.

وخلال عام 2015، بلغ عدد حالات الخلع والطلاق 250 ألف حالة، بزيادة 89 ألف حالة عن 2014، علاوة على استقبال محاكم الأسرة مليون دعوى قضائية خاصة بالخلافات الأسرية خلال 2014.

المقترح تبناه نائبان برلمانيان، وهما عبدالحميد الشيخ، وأحمد رفعت، وتعهدا بعرضه كمقترح بقانون على مجلس النواب والدفاع عنه حتى إقراره والحصول على توقيعات كافية من النواب، حيث تشترط المادة 181 من اللائحة الداخلية للبرلمان الحصول على توقيعات 10% من النواب البالغ عددهم 596 نائباً، قبل طرح أي مشروع قانون للمناقشة.

 

اترك رد

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق