سامي يوسف : على أوروبا الغربية تعلم “تمازج الثقافات” من أوروبا الشرقية

Bourbiza Mohamed2 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 6 سنوات
Bourbiza Mohamed
الرأي الحر
سامي يوسف
سامي يوسف

أشاد المغني و المنشد العالمي، سامي يوسف ، اليوم الجمعة، بالعيش المشترك بين مختلف الثقافات والديانات في أوروبا الشرقية، داعيا أوروبا الغربية للتعلم منها.

وقال “سامي يوسف” الفنان البريطاني من أصل أذري، في تصريحات للأناضول، قبيل حفل يحييه مساء غدٍ السبت، في العاصمة المقدونية سكوبيه “ثمة كثير من الأمور على أوروبا الغربية تعلمها من أوروبا الشرقية، منها تمازج الثقافات، والعيش المشترك المبني على الاحترام المتبادل بين أعراق وإثنيات وديانات مختلفة”.

وأشار أنه سيغني أغانيه بلغات البلقان، من بينها أغنية حول مجزرة “سربرنيتسا”، بعنوان “لا تنسَ” (Never Forget)، لافتا أنه أنشد في حفل عام 2007 بالعاصمة الصربية سراييفو، باللغة البوسنية.

وأوضح أنه يهدف من أغانيه وحفلاته، نشر القيم الأصيلة والمحبة، نافيا تبنيه أفكار “مبنية على أساس ديني”.

وتعدّ “مجزرة سربرنيتسا”، من أكبر المآسي الإنسانية التي شهدتها القارة الأوروبية منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية؛ حيث شهدت مقتل نحو 8 آلاف من المسلمين البوشناق في البوسنة على يد القوات الصربية، إبان حرب البوسنة عام 1995.

إحدى أشهر أغاني الفنان القدير سامي يوسف

 

المصدرالأناضول

اترك رد

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق