تضعيف حديث صيام يوم عرفة وأنه “يكفر سنة قبل وسنة بعد”.. داعية سعودي يذكر بتصريح سابق ويثير جدلا

Bourbiza Mohamed7 يوليو 2022آخر تحديث : منذ 3 أشهر
Bourbiza Mohamed
منوعات
تضعيف حديث صيام يوم عرفة وأنه “يكفر سنة قبل وسنة بعد”.. داعية سعودي يذكر بتصريح سابق ويثير جدلا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– أثار أحمد الغامدي، المدير العام السابق لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مكة بالمملكة العربية السعودية، جدلا بين نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد نشره تصريحات سابقة له “ضعف فيها” حديث فضل صيام يوم عرفة والذي جاء فيه: “صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده”.

جاء ذلك في تغريدة للغامدي على صفحته بتويتر، حيث أعاد نشر تقرير سابق نشرته صحيفة النبأ الكويتية العام 2013 نقلا عن مقال له بصحيفة عكاظ السعودية، وورد فيه: “علل الغامدي مقاله باستعراض بعض الاحاديث التي تشير إلى ما ذهب إليه: أخرج مسلم وغيره عن أبي قتادة عن رسول الله قال: ( صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده).. ورواه عن عدد من الصحابة بطرق لا يصح منها شيء وأعله البخاري بالانقطاع بين عبد الله بن معبد الزماني وأبي قتادة وبوّب في الصحيح بقوله: (باب صوم يوم عرفة) قال ابن حجر أي: ما حكمه، وكأنه لم تثبت الأحاديث الواردة في الترغيب في صومه.. وجزم العيني في العمدة بأن أحاديث الترغيب في صوم يوم عرفة لم تثبت عند البخاري”.

واستطرد وفقا للتقرير: “قال ابن جرير في تهذيب الآثار: ’وثبت عن جماعة من السلف كراهتهم صوم ذلك اليوم لكل أحد، في كل موضع وكل بقعة من بقاع الأرض، وإنكار بعضهم الخبر الذي روي عن أبي قتادة عن رسول الله في فضل صومه ‘ وألفاظ الحديث فيها اختلاف كثير، ففي بعضها نقل كلام النبي مباشرة ، وفي بعضها أن عمر سأل النبي، وفي بعضها أن رجلاً سأل النبي، وفي بعضها أن أبا قتادة قال: سألت النبي.. والحديث لا يرتقي سندا للحسن فضلا عن الصحة وفي معنا نكارة من وجهين ففي قوله: (غفر له سنة أمامه، وسنة بعده) نكارة بتجرئة المكلف على المعاصي في المستقبل ولم تثبت مغفرة ما تأخر من الذنوب إلا لرسول الله ولأهل بدر، ومن جهة أخرى أن ما فيه من الفضل مع كونه يوم نفل أعظم مما في صيام رمضان وهو شهر فرض وقد قال فيه النبي: (من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه) فالفضل مقتصر فيه على غفران ما سلف ولم يذكر فيه مغفرة ما يستقبل منها”.

وعلق صاحب حساب ESSAM AHMED بتغريدة قال فيها: “أنا ما ادري وش رأي الشيخ في من راح يصوم يوم عرفة وهو عنده علم هل عليه ذنب وهل صيام يوم عرفة كذا أصبح بدعة؟” ليرد عليه الغامدي قائلا: “من اخذ بقول من يصححه وعمل به فهو متأول يعذر بتأوله وعمله ونيته الى ربه”.

وعلق صاحب حساب Eissa safhi قائلا: “شيخ احمد طيب دام انه بدعة وضحلنا بالدليل وايش الكتب اللي قاعد تقراها انت احنا مانعرفها.الشي الثاني ماقولك هل فعلا الله ينزل ويتباهى امام الملائكة ويشهدهم بانه غفر لهم.هل هذا صحيح او كلام غير صحيح”، ليرد عليه الغامدي قائلا: “لم يصح حديث بأن الله يغفر لأهل عرفة انما يرجى لمن حج الخير وهذا من مواسم الخير والفضل التي هي مظنة المغفرة والرحمة والذي صح ان رسول الله قوله: (من حج ولم يرفث او يفسق رجع كيوم ولدته امه)”.





Source link

اترك رد

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق