النائب العام المصري يصل إلى إيطاليا لإستكمال التحقيقات حول مقتل “جوليو ريجيني”

Bourbiza Mohamed
أخبار عربية
Bourbiza Mohamed8 شتنبر 2016Last Update : 5 سنوات ago
النائب العام المصري يصل إلى إيطاليا لإستكمال التحقيقات حول مقتل “جوليو ريجيني”
وسيط أونلاين

غادر النائب العام المصري، نبيل صادق، اليوم الخميس، على رأس وفد قضائي متوجها إلى إيطاليا ، في زيارة يلتقي خلالها نظيره الإيطالي، جيوسيب بيجناتوني؛ لاستكمال تحقيقات قضية مقتل الباحث، جوليو ريجيني الذي عثر على جثته بالقاهرة أوائل فبراير/شباط الماضي.

وحسب مصادر قضائية، فإن النائب العام سيقدم خلال الزيارة التي من المنتظر أن تستمر ليومين “آخر ما توصلت إليه التحقيقات من معلومات جديدة حول مقتل الباحث الإيطالي”، في اجتماع هو الثالث من نوعه بين الجانبين.

وأمس الأربعاء، نقل التلفزيون الرسمي الإيطالي، عن سيرجيو كولايوكو، مساعد النائب العام في روما، القول: “إن جامعة كمبردج البريطانية أرسلت، (الأربعاء)، الملفات التي طلبناها بناءً على الإنابة القضائية الصادرة في 6 يونيو/حزيران الماضي، حول تسليم كافة الوثائق القانونية المتعلقة بنشاط ريجيني كباحث في الجامعة”.

وأشار كولايوكو، إلى أن دفعة أخرى من الملفات سترسلها الجامعة في الأيام القليلة المقبلة، وهي مرتبطة بالتحقيقات الجارية حاليا حول مقتله في القاهرة كونه كان باحثا بالجامعة ومكلفا من قبلها بإنجاز بحث حول النقابات المصرية‎ وهو سبب توجهه إليها.

ويعد الاجتماع المقرر للمحققين المصريين والإيطاليين هو الثالث في واقعة مقتل “ريجيني”، حيث كان أول لقاء بين الجانبين في 14 مارس/آذار الماضي في القاهرة، والثاني في 7 من أبريل/نيسان في العاصمة الإيطالية، حيث قرر وزير خارجية روما، باولو جينتيلوني، في أعقاب فشل الاجتماع الأخير، سحب السفير الإيطالي من القاهرة يوم 8 أبريل.
وقالت القاهرة حينها، إن روما استدعت سفيرها على خلفية رفض القاهرة طلب الجانب الإيطالي بالحصول على سجلات مكالمات لمواطنين مصريين، مؤكدة أن هذا الطلب لا يمكن الاستجابة له، لأنه “يمثل انتهاكًا للسيادة المصرية”.

ووفق السفارة الإيطالية، فإن الشاب والباحث الإيطالي جوليو ريجيني، (28 عاماً)، كان موجودا في القاهرة منذ سبتمبر/ أيلول 2015، لتحضير أطروحة دكتوراه حول الاقتصاد المصري، واختفى مساء 25 يناير/ كانون ثان من العام ذاته، في حي الدقي (محافظة الجيزة)، حيث كان لديه موعد مع أحد المصريين، قبل أن يعثر على جثته وبها آثار تعذيب في 3 شباط/ فبراير الماضي، واتهمت وسائل إعلام إيطالية الأمن المصري بالتورط في قتله، بينما تنفي القاهرة صحة تلك الاتهامات.

Short Link

Leave a Reply

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close