استطلاع: لبنان الأكثر غضبًا وتوترًا في العالم

Bourbiza Mohamed11 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ شهرين
Bourbiza Mohamed
منوعات
استطلاع: لبنان الأكثر غضبًا وتوترًا في العالم

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– وجد استطلاع للرأي أجرته مؤسسة “غالوب” أن 49٪ من اللبنانيين يعانون من الغضب والتوتر، وهو أعلى معدل مسجل في أي مكان في العالم. لتكون لبنان الدولة “الأكثر غضبا” حول العالم.

بعد سنوات من الاضطراب الاقتصادي وتزايد الأسعار المستمر، أسفر الانفجار الهائل في ميناء بيروت إلى تدمير منطقة حيوية وأجزاء كبيرة من المدينة في عام 2020، لزيادة الغضب على حكومة البلاد لعدم فرض تدابير السلامة أو امتلاك القدرة على مساعدة المتضررين.

وحسب تقرير “المشاعر العالمية” الصادر من غالوب، طُرح على السكان البالغين، الذين تتراوح أعمارهم بين 15 عامًا فأكثر سلسلة من الأسئلة حول عواطفهم في 122 دولة، منذ نهاية عام 2021 حتى منتصف عام 2022. وتستند نتائج 2021 إلى استطلاعات عبر الهاتف أو وجهًا لوجه لما يقرب من 1000 شخص أو أكثر من المشاركين في كل دولة أو منطقة. ويميل زيادة الشعور بالغضب في أجزاء معينة حول العالم كمنطقة الشرق الأوسط والشرق الأدنى.

واحتلت لبنان أيضًا مرتبة الأولى في عدد الأشخاص الذين أعربوا عن توتر بينما سجلت درجات منخفضة في الابتسام والراحة.

وجاءت تركيا بنسبة 48٪ كثاني أكثر دولة غضبا وبعدها أرمينا في المركز الثالث بنسبة 46٪ والعراق بنسبة 46٪.

إليكم الإنفوغرافيك أعلاه لأكثر الدول غضبًا في العالم وترتيب الدول العربية حسب نسبة الاستطلاع.



Source link

اترك رد

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق